More

كل ما تريد معرفته عن Assassin’s Creed Syndicate… حتى الأن!

ترجمة: ديما مهنا – سيكون Assassin’s Creed Syndicate هو عنوان الجزء السنوي في سلسلة Ubisoft الشهيرة لهذا العام 2015 (إذا ما استثنينا ألعاب AC Chronicles الثلاث). وفقاً لمخطط تطوير جديد يتيح لكل مطور الحصول على المزيد من الوقت للعمل مع كل عملية تطوير، فهذا العام هو دور شركة Ubisoft Quebec ، لذا سافرنا إلى مدينة في شرق كندا لنرى على أرض الواقع آخر التجديدات والتغييرات للعبة المعروفة بـ Assassin’s Creed Victory مسبقاً بسبب تسريبات مواد لها.

ACS_Screen_ThamesRiver_wm_20150512_1830cetولكي نكون في الصورة، أولاً وقبل كل شيء قابلنا السيد Nicolas Rioux، وهو المدير التنفيذي في شركة Ubisoft Quebec والمدير العام للمشروع. لقد أعطانا فكرة حول برنامج المطورين، والذي كان من ضمنه خبرات سابقة في السلسلة من Assassin’s Creed: Brotherhood و Assassin’s Creed: Revelations على سبيل المثال والتي تعمل كفريق دعم. ولقد كانوا مسؤولين أيضاً عن بعض التوسعات والمحتويات القابلة للتحميل التي صدرت لبعض الألعاب الأخيرة من أهمها The Tyranny of King Washington للعبة Assassin’s Creed III و Freedom Cry للعبة Assassin’s Creed IV: Black Flag.

وتعتبر هذه ثاني لعبة حصرية من السلسلة لمنصات الجيل الجديد. مع الأخذ بعين الاعتبار أن هذه هي المرة الأولى التي يأخذ فيها هذا الفريق زمام المبادرة في عملية التطوير، وبإمكانك أن تشعر بالحماس والإثارة بين أعضاء فريق التطوير لإثبات العمل الجيد الذي قاموا به. وهذه اللعبة هي ليست أول عملية تطوير رئيسية لهم ضمن هذه السلسلة فحسب، بل هي أيضاً أول مشروع كبير لهم، كما يزعمون. لكنهم لن يسيروا وحدهم في هذا الطريق الطويل، لأن هناك ما يصل إلى تسعة استديوهات خاصة بالشركة الفرنسية ستعمل بمثابة فرق دعم لهذا المشروع الطموح.

ومن ثم أعطى Rioux الكلمة لـ Marc-Alexis Côté، المدير الإبداعي في لعبة Assassin’s Creed Syndicate. بعد المفاجأة الأولى التي شهدناها في التغيير الأخير في العنوان، تأكدنا مما كان سراً علنياً، وهو أن أحداث اللعبة الجديدة ستجري في لندن في الحقبة الفيكتورية (Victorian London) عام 1868، بالتزامن مع انتهاء المرحلة التاريخية للثورة الصناعية (Industrial Revolution). بالمقارنة مع اللعبة الأخيرة (هنا تعتبر Assassin’s Creed Rogue لعبة فرعية)، وبالرغم من أنه لم يمض سوى 75 عاماً منذ الثورة الفرنسية التي رأيناها في Assassin’s Creed Unity، فإن حجم التقدم التكنولوجي سيجعل هذه القفزة تبدو أكبر بكثير. وبالتالي لا داعي للقول بأن لعبة الـ Assassin’s Creed هذه ستكون اللعبة الأكثر حداثة وتطوراً بين كل التي سبقتها، في هذا التقدم المستمر نحو الزمن الحالي.

ACS_artwork_DarkSlum_20150512_1830cetومع ذلك، فإن هذه المرحلة التاريخية التي تتسم بالروعة وبالتطور السريع للغاية والتي كانت نقطة تحول نحو بداية العصر الحديث، لم تكن مشرقة كما يظن الجميع. فالفروقات الاجتماعية التي كانت قد تسببت بالفعل بشرخ في النموذج المجتمعي خلال فترة الثورة الفرنسية، كانت لا تزال موجودة وفاعلة، والتي من الممكن أن تثبت أن “مصير 95% من الشعب كان في يد 5% من الأفراد”. ولقد تسبب انتشار الفقر بين نسبة كبيرة من السكان بولادة الجريمة المنظمة من رحم الثورة الصناعية.

وهنا بالضبط يصبح عنوان اللعبة Syndicate (أي رابطة) منطقياً. فكما رأينا كيف قامت لعبة Assassin’s Creed IV: Black Flag التي تتمحور حول القرصنة بدمج قصص الغنائم مع حبكة الصراع الألفي الكلاسيكي ما بين الـ Assassins والـ Templars، سيكون الأمر نفسه هذه المرة لكن مع رابطة الجريمة في العالم السفلي للعاصمة البريطانية.

إحدى أهم الإضافات الرئيسية الجديدة في القصة هي أن هذه هي أول لعبة Assassin’s Creed تحتوي على بطلين اثنين. التوأم Frye، وهما Jacob و شقيقته Evie اللذين ولدا في عام 1847. كلاهما Assassins منذ سن مبكرة وفي نفس الوقت أعضاء في عصابة إجرامية في لندن. في الواقع، لقد ولدا وترعرعا كـ Murderers (قتلة)، بعيداً عن البنية التقليدية حيث اكتشفت الشخصية، بطريقة أو بأخرى، الـ Order وانضمت لها. بالرغم من أن أساليبهم لا يمكن اعتبارها الأكثر أخلاقية، إلا أن هدفها لا يزال نبيلاً كما نتوقع من الـ Assassin Order: أي مساعدة الجماهير في تحرير أنفسهم من الفقر وظروف العمل السيئة التي كانوا يعانون منها في تلك الفترة.

ACS_Screen_Combat-Punch_wm_20150512_1830PMcet

بالإضافة إلى أن أهمية وجود شخصية أنثى قد تضاعفت (وشخصية Elise de la Serre في Assassin’s Creed Unity كانت تمتلك الكثير) وهذه الازدواجية في عدد اللاعبين ستقدم تنوعاً بكيفية مواجهة كل منهما لكل مهمة وبشخصيتيهما بشكل عام. إن شخصية Evie أكثر مسؤولية وأكثر بروداً وأسلوبها سيكون التسلل، ويتم عرضها كما لو أنها تحفة فنية قديمة تختبئ في الظلال. ومن ناحية أخرى، سيكون Jacob شخصاً مندفعاً، الأمر الذي سيتسبب بكشفه بشكل عام أكثر من اللازم. وبهذه الطريقة، كما أعرب Côté، يحاول فريق التطوير أن يقدم لنا وجهي الشخصية البريطانية.

البطل الآخر هو لندن بحد ذاتها. سنحصل على خارطة ستكون أكبر بـ 30% من خارطة باريس الهائلة الحجم التي رأيناها في Unity. ولإعطائك فكرة أفضل، سيكون حجم مقاطعة ’مدينة لندن’ وحدها بحجم مدينة روما بأكملها في Assassin’s Creed: Brotherhood. وهذه واحدة فحسب من بين البلدات السبع الموجودة على طرفي نهر التايمز التي تشكل العاصمة. وهذه تتراوح من Westminster إلى Whitechapel، في محاولة أيضاً لتوضيح عدم المساواة في الأحياء بين الطبقات الاجتماعية. إضافة إلى ذلك، Whitechapel هي المأوى الذي يلتقي فيه أسوأ الأشخاص من العالم السفلي. ولكي تفهم الفكرة بشكل أكبر، إن الوثائق التاريخية تذكر أنه في ذلك الزمن، حتى الشرطة كانت ترفض دخول هذه المنطقة.

يعتزم الاستديو جعل هذا الجزء أكثر جزء مليء بالتسلية، وبالسرقات، وبأسلوب اللعب الغني بالاحتماليات من بين ألعاب سلسلة Assassin’s Creed على الإطلاق. يريد الفريق أن يملأ الخارطة بأشياء ليقوم بها اللاعبون من دون أن تبدو منفصلة أو لا علاقة لها بالقصة الأساسية للعبة. سيكون هدف Jacob و Evie استعادة لندن ومن ثم، سيحاول الاستديو أن يكون كل شيء ضمن السياق وأن تكون المهمات جميعها مرتبطة وغنية بعناصر القصة.

إذا كات ملحمة الـ Assassin’s قد حددت منذ زمن مكوناتها، فهناك مكون جديد قد أضيف إليها الآن، ألا وهو المركبات. كانت هناك حركة مرور قوية في لندن في تلك الفترة، وفي أسلوب شبيه بأسلوب GTA، من المقرر أن يتم استخدامها بطرق عدة. وهذا التغيير في طريقة التنقل سيلعب دوراً في تقسيم المدينة نفسها. حتى الآن، باستثناء استخدام الـ Assassins لوسال النقل البحري، كان التنقل عبر شوارع المدن المختلفة يجري سيراً على الأقدام بين المشاة. والآن انقسمت المدينة إلى قسمين: الحشد على الأرصفة، وحركة المرور على الشوارع.

ACS_artwork_bracer_20150512_1830cetوبالتالي، ستكون هناك بضعة مهمات ستكون فيها العربة جزءاً من المعادلة. وعلى اعتبار أنك تستطيع سرقة إحدى هذه العربات في أي وقت، فهي أيضاً لديها أهميتها في أسلوب التنقل في شوارع لندن. من الممكن حتى خطف الركاب، كما رأينا في ألعاب عالم مفتوح أخرى. سيقومون بإزالة (يمكننا أن نقول ذلك تماماً) نقاط التنقل السريع (Fast Travel) لأن الهدف هو أن تستمتع بالرحلة من نقطة إلى أخرى، وأنت تقود، من الجهة اليسرى دائماً، بطبيعة الحال.

لقد ذكرنا أهمية التسلل بالنسبة لـ Evie. وهي ستكون أيضاً سمة هامة في اللعبة بغض النظر عن الشخصية. وبالتالي، قيل لنا أنها ستكون هامة جداً لتتمكن من النجاة، ما يعيدنا بطريقة ما إلى تلك الأصول حيث كان عليك أن تتحرك خلسة لأنك كنت أضعف بكثير من العدو لأنه يتفوق عليك عددياً. ستقوم شركة Ubisoft Quebec بإضافة الكثير من الأدوات للتلاعب بالبيئة لمصلحتك، فتخلق فرصاً مختلفة لإلهاء العدو، مثل عودة الصفارة.

فيما يتعلق بمسألة القتال، والذي هو أحد الأركان الأساسية في اللعبة، فسيكون أكثر استجابة. فبعد التراث التاريخي للسلسلة حيث يفضل الـ Assassin بشكل عام التروي والأسلوب الدفاعي وانتظار المواجهة، على الأقل سيكون Jacob أكثر مبادرة، والمعارك التي رأيناها حتى الآن تذكرنا إلى حد ما بالتدفق الممتاز في هدف العدو المتغير الذي رأيناه في سلسلة Batman لشركة Rocksteady أو لعبة Middle Earth: Shadow of Mordor الأخيرة. يبدو أن ملحمة الـ Assassin’s Creed ستحتوي وأخيراً على نظام معارك يضاهيها.

يعتزم فريق التطوير الآن التركيز على Jacob على اعتباره البطل وكشف المزيد من التفاصيل حول Evie في الشهور المقبلة. في الوقت الحالي، يمكننا أن نؤكد المعدات التي ستحملها شخصية البطل الذكر. فبالإضافة إلى قفاز الـ Assassin التقليدي الذي يحمل سكيناً خفية، سيحمل البطل أيضاً قاذفة حبال، قبضات حديدية، وسكين تشبه المنجل (لم تعد السيوف تستخدم للقتال خلال فترة الثورة الصناعية)، وسكاكين رمي، ومسدس، والتي كانت تستخدم بشكل كبير في تلك الفترة.

وأخيراً، فيما يخص مسألة التنقل، فإن حركة Jacob ستكون طبيعية بشكل أكبر، وبالرغم من الحفاظ على كل التحسينات في نظام الباركور (التنقل بالقفز السريع) الموجود في Assassin’s Creed Unity، سيمشي Jacob الآن بسرعة أكبر بكثير على مستوى الأرض حيث يستطيع تفادي وتجاوز عدد أكبر بكثير من العقبات. وإذا كنت تحب التنقل الكلاسيكي بشكل أكبر، بإمكانك أيضاً الذهاب عبر السقوف، مع إضافة خيار التسلق السريع الجديد باستخدام قاذفة الحبال التي ذكرناها آنفاً، كما ويمكن الدخول بطريقة طبيعية أكثر بكثير إلى المناطق الداخلية في الأبنية بضغطة زر واحدة (والتي لم تكن تعمل بشكل جيد في AC Unity).

ACS_Screen_TrainStation_press_tour_exclusive__wm_20150512_6h30PMcet

ومن ثم حان وقت رؤية أسلوب اللعب في اللعبة، مباشرة على منصة PlayStation 4. بدأ الديمو مع مشهد فيديو يتناقش فيه Jacob و Evie مع شخصية أخرى حول كيفية مواجهة إحدى المهمات. بعد أن أخذ Jacob زمام المبادرة، تقرر العمل بشكل مباشر. الهدف بسيط جداً، التسلل إلى مخبأ أحد الخصوم وقتل عدد من الأهداف. بهذه الطريقة، عند هزم أعضاء من عصابة منافسة، بإمكاننا تجنيدهم لقضيتنا، أو استخدامهم لتحسين المدينة.

بعد التحكم بـ Jacob، والخروج من الحانة، بإمكاننا أن نأخذ فكرة حول مدى جمال مدينة لندن هذه. شوارع واسعة إلى حد ما، والكثير من الإعلانات الجدارية التي تزين الجدران. يمكن استخدام هذه الإعلانات الجدارية للتسلق، كما اعتدنا أن نفعل في الألعاب السابقة من السلسلة، حيث يمكن تسلق كل عنصر تقريباً. في هذه المراحل المبكرة، وبالرغم من أن ما شاهدناه كان نسخة بدائية جداً ما قبل مرحلة الآلفا، يمكننا أن نرى التحسينات في محرك الإضاءة وتمثيل أفضل للإنعكاسات على المياه في كل بركة ماء موجودة في الشارع. النماذج والتفاصيل (Modeling and texturing) تعمل بشكل عام في نفس مستوى Unity، وهذا أمر منطقي على اعتبار أن كلا اللعبتين تستعملان محرك الرسومات ذاته.

الحركة تكون عادة على الأسطح لتتفادى أن يراك أحد. في هذه المرحلة تحققنا من أن قاذفة الحبال تعمل أيضاً بشكل أفقي، مما يسمح لك أن تصنع ما يشبه حبل الإنزلاق ما بين نقطتين. هل تتذكر قاذفة الحبال في سلسلة Batman Arkham؟ تكاد تكون هذه مثلها تماماً، لكن Jacob يسير فوق الحبل، وهذا أمر رائع للقيام بعملية اغتيال من الهواء (Air Assassination).

ستكون هناك الكثير من الفرص للقتل حسب السياق أثناء المعارك، مما يجعل من هذه المعارك أكثر ديناميكية. فإذا كنت قريباً من أحد الجدران، فالضربة الأخيرة ستكون في مواجهته. إذا وقع العدو على الأرض وكان غير مسلح، فهناك فرصة لإعدامه. كما ورأينا أن البيئة تقدم بعض الفرص الجديدة للسلسلة. فالتدلي من الحبل قد أصبح السلاح المثالي إذا كان هناك عدو تحتك تماماً وقد اخترت رمي السكين لقطع الحبل. كما وسيكون هناك فرصة لرمي قذائف سامة وتوسيع نطاقها عندما يجتمع بعض الأعداء حول موقد نار.

ما أن تم غزو معقل العدو، بدأ الديمو جزءه الثاني، والذي يحاول فيه رجال الشرطة إيقافنا. ومن ثم بدأت ملاحقة العربات والتي لم تكن مقنعة جداً بعد. سنفسر الأمر بشكل أكبر، عندما تتحرك عربة الأحصنة، يكون الحيوان والعربة بحد ذاتها وحدتان منفصلتان عن بعضهما. ولكن كما رأينا في الديمو، كليهما تحركا كما لو أنهما كيان واحد، لذا هم بحاجة إلى إصلاح الحركة الفيزيائية خلال الأشهر المقبلة للحصول على المزيد من الدقة. لقد كانت مرحلة الهروب والملاحقة ديناميكية جداً، لأنه باستطاعتك أيضاً استخدام مسدسك لإطلاق النار على عربات العدو، وحتى قتل أحصنتهم المسكينة بهدف إيقافهم.

بعد هذا الديمو القابل للعب، كنا نتوقع أن تخبرنا الشركة كيف ستقوم بتنفيذ مميزات نمط اللعب المتعدد ضمن سياق المدينة. ومن ثم كانت المفاجأة الكبرى في رحلتنا هذه إلى كندا: ستكون لعبة Assassin’s Creed Syndicate بأكملها بنمط اللعب الفردي. يعود هذا الجزء إلى المنشأ ويختار القيام بملئ المدينة بالاحتمالات في تغيير لحركة اتجاه السلسلة والذي قد يكون مثيراً للجدل من وجهة نظر اللاعبين. إذا لم يتغير شيء مما رأيناه في رحلتنا هذه خلال الأشهر المتبقية من عملية التطوير، فإننا سنعود في فصل الشتاء المقبل في الزمن لزيارة لندن في الحقبة الفيكتورية والتي تبدو لنا مذهلة جداً في الوقت الراهن.

Tags
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Adblock Detected

Please consider supporting us by disabling your ad blocker