More

تصميم الشخصية، شيء ما يهم أبداً

تصميم الشخصية، شيء ما يهم أبداً

 

تحبّون صورة الموناليزا؟ مين ما يحبها، تعتبر من أعظم الرسوم في العالم، رسمة جميلة وداكنة، وفيها العديد من المبادئ المختلفة، اللي خلّت محبّة الصورة لها مبادئ أيضاً لدى الناس.

البعض يحبّها لأجل جمال البنت، البعض يحب الصورة لأجل الألوان، والبعض يحبّها لأجل اللمسة .. أو الريحة الشخصية للرسّام، مدري .. صورة معقدة، جميلة المنظر، نظرات الموناليزا غريبة ونفسية، صورة إبداعية فعلاً.

كل محبّتنا للموناليزا جت من مبدأ “السكون” اللي موجود للصورة، وطريقة عرضها .. فلو لاحظنا، لوجدنا أن الصورة مقدّمة على أنها “صورة” فقط لا أكثر، بشخصية صورة .. بشخصية رسمة، بمبادئ رسومية بحتة، بلا شيء آخر .. وعمرنا ماراح نكره الصورة أو نقلل من حبّنا لها، بتتغيّر؟ لا، بيصير لها شيء؟ لا أبداً، صورة ثابتة تماماً، فقط.

99 بالمية من الناس راح تتغيّر إنطباعاتهم عن الموناليزا لو “تحدّثت” فقط، تخيّلو معي ذلك .. لو تحرّكت الموناليزا من جلستها وقالت ببساطة .. “أهلين”، وش راح يصير لمبادئنا ومحبتنا؟ هل فعلاً محبّتنا راح تبقى على نفس المستوى؟ أو بتتغيّر؟ ما أبالغ لو قلت أن كل شيء بيتغيّر، البعض بيحب أسلوبها وبيبقى على هذي المحبّة، والبعض راح يقلل من محبة الموناليزا بسبب أن ذوقه ما يحب الأسلوب المفاجئ اللي ظهرت فيه .. والبعض راح يكرهها تماماً، وبيقول “ماتخيّلتها بالصوت هذا، ولا بهذا الأسلوب أبداً”.

كل شيء بينكسر، جميع المبادئ بتتحطّم، تحدّثت الموناليزا .. كل شيء تغيّر في نظرتنا لها .. أو خلوني أقول بشكل دقيق أكثر .. الموناليزا “الصورية” تعقّدت، وصارت صوت .. نفس، وحياة، وحكمنا عليها تعقّد معها أيضاً. لما تتحدّث الصورة، فكل شيء عنها راح يتغيّر، بدلاً من أن حكمنا يصير على “الجمال” والفن فقط، راح تنقلب أحكامنا وتصير أكثر تشعباً، أكثر تعقيداً .. وببساطة، الرسمة وجمالها ماراح يكون لهم أي أهمية هنا.

شخصياً، ما أكره جستن بيبر علشان شكله، ما يهمّني شكله .. صوته وأدائه الغنائي سيء جداً، على العكس، فيه نسبة من الناس تحب أدائه الغنائي، وأحترم رأيهم .. وفيه نسبة كبيرة منهم يحبّون “أغانيه” علشان “شكله”، وهذي قمّة في الغباء العاطفي فعلاً.

هذي مشكلة بعض المطوّرين في الألعاب .. ربطاً بموضوعي السابق عن لايتننج، لما قلت في مقالة “تشريح” هذي الجملة “ما يهمّني التصميم، بقدر ما تهمّني تصرّفات لايتننج” .. وفعلاً، لا زلت أكررها .. لايتننج مش مجرّد صورة، لايتننج إنسانة، لابد أن تورياما “مخرج اللعبة” يعي ذلك، ولابد أن مخرجي الألعاب عموماً يعون ذلك أيضاً.

فشل تورياما كان في أنه عكس مجرى شخصيات عالم الألعاب الطبيعيين، يبينا نستقبل لايتننج على أنها نموذج للجمال .. وهذا الإستقبال ماهو مرفوض أبداً لأي شخصية في عالم الألعاب، لكن .. من الغلط أنك تخلّي شخصية لها “مبادئ” وتتحدّث بمبادئها وبأسلوبها وصوتها .. وتقول لنا من وراها “هيه، ركّز على جمالها يا متابع، فقط، وأترك مبادئها”. إذا ظهرت شخصية على مبدأ، وعلى قانون، وعلى صوت .. فلا تنتظر مني أني أرفض كل شيء وأركّز على اللي تبغاه يا مطوّر، لا، أنت قدّمت قصة .. حوارات، صوت، ومبادئ، كيف تبغاني أغض النظر عن كل هذا؟ حتى لو قدرت أغض النظر عن شيء أو شيئين، فلا تتوقع أني أقدر أغض النظر عن “كل شيء” في اللعبة -اللي تمتد لـ 30 ساعة للمعلومة- علشان “تصميمها” فقط.

إيه فعلاً، لايتننج كانت جميلة، ممكن البعض يتفق أو يختلف، لكن جمالها هذا ما أعطاني أي دافع أني أقول عنها “شخصية رائعة”، لإن الجمال ما يهم هنا .. تحدّثها، تصرّفاتها، برودتها، تناقضاتها الشخصية .. كانت مدمّرة تماماً لأي جانب فيها.

من ناحية ثانية، كليمنتاين، تصميمها سيء، إذا جينا من ناحية رسومية بحتة. وين لايتننج ووين كليمنتاين، لايتننج أكثر فخامة بكثير، لو وضعنا لايتننج في صورة .. وكليمنتاين في صورة، فلايتننج هي الرابحة بإثارة إهتمام العين .. بس، ما يهم، كليمنتاين أقدّرها، وأعتبرها أكثر روعةً من ألف لايتننج فعليّاً، وأكثر إلهاماً.

ما أبالغ لو قلت بأن كليمنتاين من “أثمن” الأشياء اللي حصّلتها في هذا الجيل، أختي الصغيرة .. عشقتها، وأعتبرتها من روائع الألعاب بالفترة الماضية، أثّرت فيني .. وتعلّمت منها الكثير، وكانت تجربة أخوية غريبة ماقد تخيّلتها في عالم الألعاب، وحصلت. تصميمياً سيئة، جداً، أبسط المصممين يقدرون يصممون كليمنتاين ومثلها لآلاف المرّات .. كليمنتاين كانت مجرّد إقتباس للطفلة الواقعية، والأمر حاصل تماماً لشخصية “لي” برضو، واللي كان شخصية جداً عادية رسوميّاً، ومافيها أي إبداع أو فن.

بس، وش المهم في هذا الموضوع إذا كانت الشخصية “تتحدث” أكثر من أنها تستعرض شكلها؟ هنا التضارب والروعة الموجودة لدى أستوديو تيل تيل جيمز “المطوّر لذا والكن ديد”، فهو سوّى المهم -العمق القصصي والحواري- وترك التصميم لإنه ما يهم، لإن لعبته فيه قصّة .. والقصّة ما تحتاج “أبداً” إلى تصميم.

خلوني أقولها بشكل عام، بالفترة الأخيرة عالم الألعاب دخل إلى مرحلة خطيرة، مرحلة خطيرة خلّت “التصميم” ماله أي أهمّية نهائياً، وصار الشيء المهم الأولي والأخير هو القصة .. المبادئ، والأحداث .. عالم الألعاب دخل إلى مرحلة قصصية كبيرة جداً .. أبسط الألعاب اللي كنّا نشوفها سابقاً صارت فيها قصّة، ومبادئ، وحوارات، في أجزائها الجديدة بالجيل الماضي، حتى أستديوهات التطوير صارت أكثر “عمقاً” في تقديم قصصها مع الوقت .. كل شيء تغيّر.

وعلشان كذا كنّا نفرح كثير لما نشوف لعبة بلا قصّة بالفترة الماضية، نفرح في أننا نشوف فنّية “التصميم” بدلاً من فنّية القصة .. صعب جداً “وليس مستحيل” أن تقدّم لعبة فنّية المظهر، فنّية الرسم، يركّز اللاعب على تصميمها وجوانبها الرسومية بدلاً من أن يركّز على قصتها .. وفي النهاية يقول “برافو”.

بجانب جيرني -اللي طبقت نقطة التصميم كأهمّية أولى بدلاً من القصة والحوارات، اللعبة بلا حوارات وظهور للشخصيات عموماً-، فيه لعبة أسمها Monument Valley، لعبة ألغازية نزلت على أجهزة الـ iOS بالسنة الماضية.

من بداية تشغيل اللعبة راح تلاحظ السكون، سكون الصورة، الموسيقى، التركيز على الجمال والفن والألوان والترابط ما بينهم. فيه شخصية رئيسية باللعبة، صحيح، لكنها ما تتحدّث، ماتتصرّف، فقط أداة تحرّكها وتتفاعل معها شاعريّاً عن طريق رؤيتها. هنا تصير الأولوية الأولى هي التصميم، بلا قصّة .. بلا شخصنة، وبلا حوارات، الأمر مشابه لمشاهدتنا لصورة الموناليزا تماماً. تفاعلك، تأثرك، وأحكامك كلّها بتكون مبنيّة على الحس “الرسومي” فقط، ومثل هذي الألعاب للمعلومة قليلة الظهور بشكل كبير بالفترة الأخيرة. أقدر أقول رايمان برضو؟ رايمان سلسلة إعتمدت على سكوت الشخصية وعدم حديثها، وحديثها “النادر” مجرّد إضافة كوميدية لا أكثر، المهم في هذي السلسلة هو شكل رايمان الكوميدي فقط، وتصميمه اللي يركّز عليه الناس .. هالشيء يذكرني بكراش اللي طبقت نفس المفهوم أيضاً، بجانب ماريو.

لو تصمم شخصية إنسان ببساطة تصميمنا الطفولي لما كنّا نرسم بالدفاتر، وتضع فيه قصّة ومبادئ رائعة -إذا كان توجّهك قصصي-، فشخصيتك ممكن بنسبة كبيرة أنها تكون أفضل من لايتننج، أو أي شخصية فارغة ومتناقضة في عالم الألعاب .. شخصيات ما يعرفون وش يقدّمون لك بالضبط.

عموماً، معلومة أخيرة في النهاية .. تراني من أسوء الناس في العالم في الرسم، يمكن هذي وحدة من أسباب عدم إهتمامي بالتصميم أبداً *_*

Tags
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Adblock Detected

Please consider supporting us by disabling your ad blocker